أخبار السودان

(57) مركبةً عسكريّة لِحَسم التفلُّتات بجنوب دارفور

كشفت ولاية جنوب دارفور عن الدفع بقوّات مشتركة قوامها (57) مركبة عسكرية لحسم التفلتات والنزاع القَبَليّ شمال شرق الولاية.

وأكد والي ولاية جنوب دارفور حامد التجاني هنون استقرار الأوضاع الأمنية بالولاية في أعقاب أحداث العُنف القبَلي الدَّامية التي شهدتها مناطق شرق الولاية.

وأشار الوالي أن لجنة أمن الولاية دفعت بقوات كافية تم نشرها في المنطقة من أجل بسط الأمن وهيبة الدولة بشكل واضح كما أصدرت التوجيهات للقوات فى هذا الصدد.

ولفت الوالي إلى أنَّ جُهُودَ لجنة أمن الولاية متواصلة مع الإدارات الأهلية في الطرفين عبر آلية المصالحات و التي تواصلت مع الأهالي في المناطق المتأثرة لعودة النازحين إلى مناطقهم .

وفي ذات المنحى قال مدير شرطة ولاية جنوب دارفور اللواء حقوقي/محمد أحمد عبد الله الزين، وفقاً لـ(سونا) إن قوات قوامها (400 )فرداً وصلت لتأمين المناطق المتأثرة ومطاردة وقبض الجناة بجانب مساعدة المدنييّن في العودة إلى مناطقهم مؤكدا أن القوات ألقت القبض على عدد من المتهمين والمشتبه بهم، ويتم التحري معهم .

وأشار مقرر لجنة أمن الولاية إلى أن أمر الطوارئ وقرار حظر التجوال في المنطقة انعكس بشكل إيجابي واعاد الاستقرار للمنطقة، لافتاً إلى أن أوامر الطوارئ منحت القوات العسكرية حقّ التدخُّل واستخدام القوة لحماية المدنيين .

وأكّد الزين صدور توجيهات للنيابات ومراكز الشرطة بمحلية بليل بفتح بلاغات واستقبال المتضرّرين من الأحداث داعيا المواطنين إلى تدوين بلاغات جنائية لحفظ حقوقهم القانونية .

وكشف مدير الشرطة عن استشهاد (9) مدنيِّين واثنين من العسكرييّن واحد من أفراد الشرطة وآخر من قوات الدعم السريع تم رشقه بالحجارة من قبل محتجين.

وأشار مدير شرطة الولاية إلى أن(18) جريحا يتلقّوْن العلاج في مستشفيات مدينة نيالا بعد توجيهه الوالي بتقديم العلاج لجرحى الاحداث .

المصدر: اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى