منوعات

طبيب من روسيا يحذر من عادة خاطئة وشائعة و عواقبها خطيرة

تتسبب حبوب الوجه في مظهر مزعج، لذا يلجأ الكثيرون إلى عصرها بواسطة اليد، الأمر الذي حذر منه الطبيب والمقدم التلفزيوني الروسي ألكسندر مياسنيكوف.
وقال مياسنيكوف: “عصر حبوب الوجه أو ما تعرف بـ “البثور” يؤدي إلى عواقب وخيمة، دائما ما استذكر مصير الملحن ألكسندر سكريبين، الذي ضغط على بثرة في شفته العليا، مما تسبب بتعفن الدم “الإنتان” وفارق الحياة بعد أسبوع عن عمر ناهز الـ 43 عاما”.

وأضاف مياسنيكوف إن “تفرقع حبوب الوجه يمكن أن يكون قاتلاً بسبب الإفراط في استخدام المضادات الحيوية في الوقت الحاضر، والتي بسببها قد لا تعمل الأدوية إذا تطور الإنتان، ما يؤدي إلى الوفاة.

يذكر أن منظمة الصحة العالمية أطلقت تقريرا عالميا حول الإنتان (تعفن الدم) أن هذه الحالة الصحية الخطيرة الناجمة عن استجابة الجسم للعدوى، تتسبب بوفاة واحدة من بين كل خمس وفيات في العالم.

وقال مدير عام منظمة الصحة العالمية، د. تيدروس أدهانوم غيبرييسوس: “يجب على العالم تكثيف الجهود بشكل عاجل لتحسين البيانات حول الإنتان حتى تتمكن جميع الدول من اكتشاف هذه الحالة الرهيبة وعلاجها في الوقت المناسب”.

ويحدث تعفن الدم أو الإنتان نتيجة لاستجابة الجسم للعدوى، إذ يطلق الجسم عادة مواد كيمائية في مجرى الدم لمحاربة العدوى فيحدث الإنتان نتيجة لاستجابة غير متوازنة من الجسم لتلك المواد الكيميائية، مما يؤدي إلى حدوث تغييرات قد تتلف أعضاء في الجسم.

سبوتنيك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى