الرياضة

مُدرِّب إسبانيا الجديد يشيد بمنتخب المغرب

أكّد لويس دي لا فوينتي المدرِّبُ الجديد لمنتخب إسبانيا أنّه سيعتمد على نظام لعب متوازن مع منتخب بلاده، وضرب مثلًا بمنتخب المغرب الذي أقصى إسبانيا من ثُمن نهائي كأس العالم FIFA قطر 2022™️.

وقال دي لا فوينتي : “رأينا في كأس العالم FIFA قطر 2022™️، منتخب المغرب والذي كان من الصعب للغاية التغلُّب عليه لأنّه منتخب منظّم جيدًا، ولاعبوه مجموعة متكاملة على أرض الملعب، لذلك يجب أن تتعامل مع جميع السيناريوهات المحتملة”.

وتولى دي لا فوينتي مسؤولية تدريب منتخب إسبانيا خلفًا للمدرب لويس إنريكي، بعد إقصاء المنتخب بصورة مُبكّرة في مونديال قطر.

وقد سبق لـلمدرب الجديد أن درّب جميع منتخبات إسبانيا السنية من فئة 19 عامًا، وفئة 21 عامًا، بالإضافة لمنتخب إسبانيا الأولمبي تحت 23 عامًا.

ووقّع الاتحاد الإسباني للعبة عقدًا معه حتى نهائيات كأس الأمم الأوروبية 2024 مع إمكانية التمديد له.

وعن فلسفته، أكّدَ أنّه يجب تَوَخِّي الحذر من جميع السيناريوهات المُمكنة في جميع المباريات مع اختلاف المنافسين.
وقال دي لا فوينتي في تصريحات نشرها الموقع الرسمي لـلاتحاد الدولي لكرة القدم: “أحب السيطرة على المباريات، ولكن في منتخب إسبانيا تحت 21 عامًا كنّا نعتمد على عدة أساليب.. أمام فرنسا سجّلنا هدفين عبر المرتدّات وبعدها نجحنا في السيطرة على الكرة والخروج بسرعة واستغلال المساحات.. وأحب أن أعطي الفريق اللمسة التي يحتاجها أثناء المباريات”.

وعن تقييمه للمرحلة المقبلة لمنتخب إسبانيا، اختتم تصريحاته بالقول : “يوجد لاعبون جيّدون في إسبانيا ونمتلك بعض السرعات التي يمكن استغلال المساحات بها”.

المصدر: اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى