أخبار السودان

والى الخرطوم: السودان بلد التعايش الديني

أكد والي ولاية الخرطوم الدكتور احمد عثمان حمزة لدى مشاركته اليوم، احتفالات أعياد الميلاد المجيد بالكنيسة الاسقفية السودانية بالخرطوم أن السودان بلد التعايش الديني وأن الإسلام حث على التعامل مع أهل الكنائس، داعياً لنهضة السودان والعمل سوياً من أجل تقدم البلاد.

وهنأ دكتور جراهام عبد القادر وزير الثقافة والإعلام الطوائف المسيحية بمناسبة أعياد المبلاد المجيد.

واكد السيد الوزيرخلال مخاطبته اليوم بالكنيسة الأسقفية بالخرطوم على مفهوم المحبة والتعايش في التوافق والسلام، مشيراً إلى أن المساجد والكنائس جميعها تنادي بالمحبة والسلام، وأضاف أن السودان منذ الممالك النوبية والمسيحية عمل على غرس المحبة والوئام في الجميع .

وقال د. اسامة حسن البطحاني ممثل وزير الشئون الدينية والأوقاف اننا نشارك فى هذه المناسبة السعيدة بمناسبة ميلاد المسيح عليه السلام وشعارنا في هذا العام “السلام فيض من الإيمان” وكلنا نؤمن بأن السلام والاستقرار لا يتحقق إلا في ظل العمل المشترك،
ومن جهتها قالت الأستاذة لدينة احمد مدير عام الإدارة العامة لشئون الكنائس والمعتقدات بوزارة الشئون الدينية والأوقاف إن الوزارة تهنىء قادة الكنائس وطوائفهم بأعياد الميلاد المجيد وقدوم العام الميلاديّ الجديد معربة عن أملها أن يعم السلام والاستقرار ربوع الوطن الحبيب .
إلى ذلك رحب الاسقف كندك رئيس الكنيسة الاسقفية بالخرطوم بالوفد الحكومي الذي شارك احتفالاتهم، واكد أن الكنيسة تعمل من أجل السلام والوحدة والمحبة وان يسوع جاء ليعلمنا السلام والوحدة قائلا” أن الكنيسة الاسقفية تدعم الاتفاق الإطاري ليعم السلام ربوع الوطن .

وكالة سونا

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى