المقالات

الجبراكة: اتعزز الليمون

Arabic
Monday, 19 December 2022
Logo

الجبراكةاتعزز الليمون

الجبراكةاتعزز الليمون

 

نعم اتعزز اللميون وسيتعزز أكثر، ليس مبالغة منه، بل لأن التقرح البكتيري ينتشر بسرعة كبيرة وتقريباً خلال حوالي ثلاث سنوات، من دخوله البلادعبر الحدود مع الحبشة انتشر في معظم الولايات وبلغ نهر النيل، رغم أنه آفة ترتبط كثيراً بارتفاع الرطوبة في موسم الأمطار.الجهات المختصة اكتشفت ظهور هذه الآفة منذ الوهلة الأولى ونبَّهت لخطورتها على الموالح ككل والليمون بصورة أكثر تحديداً. بل  قال بعض الباحثين إن ترك الوضع بدون تدخل من الجهات المختصة وربما أولها الحجر الزراعي، قد يجعل من بلادنا دولة مستوردة لليمون بعد عدة سنوات بعد أن كنا دولة مصدرة له.الآن انظر في كل الليمون المعروض في الأسواق ستجد أن الثمار مصابة بالتقرح البكتيري بكميات كبيرة. والليمون المتوفر في الأسواق -حاليًا- هو إنتاج المناطق في ولايات الوسط والجنوب الشرقي.وانتشر المرض في معظم المساحات المزروعة بالليمون بولاية الخرطوم، بل ووصل حتى إلى أشجار الليمون في المنازل. وحسب مسح سريع أجريته في عدد من المشاتل التي تنتج وتعرض شتول الليمون وجدت أنها كلها تقريباً مصابة بالتقرح البكتيري، طبعاً لا توجد جهة مختصة توقف هذه الممارسة الضارة جدًا بإنتاج الموالح والليمون في بلادنا.وأقول هنا للجهات المختصة في إقليم دارفور لابد من تفعيل الحجر الزراعي في نقاط العبور لمنع وصول المرض عبر الشتول المصابة إلى هناك. والأمر نفسه يناسب الولاية الشمالية، خاصة أن انخفاض الرطوبة بالشمالية يقلل فرص انتقال المرض إليها.تهاونا في مكافحة البودا حتى أصبحت بعبعاً وخطراً يهدد أمننا الغذائي، وتهاونا في مكافحة ذبابة الفاكهة لدرجة إخراج الجوافة من مناطق الإنتاج التقليدية في الكدرو وحوالي سنجة وسنار. واليوم التحدي هو وقف انتشارها.

المصدر: التيار

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى