الاقتصاد

ترتيبات لزراعة(305) آلاف فدان في الشتوي بالخرطوم

أكدت وزارة الزراعة والثروة الحيوانية والري ولاية الخرطوم على التنسيق التام لإنجاح الموسم الشتوي بالولاية وزيادة الإنتاج. وكشفت الوزارة أن المساحة المستهدفة للموسم الشتوي 305 آلاف فدان، وأكدت على صيانة المصارف ونظافة الحشائش ومعالجة مشكلة انحسار النيل حتى لا يتضرر المزارعون من مشاكل الري، لافتة لأهمية الحصر الزراعي بجمع المعلومات ومعرفة المساحة والإنتاج .

وأوضح مديرعام الوزارة د. سر الختم فضل المولى، أن الموسم الشتوي يستهدف مساحة 305 آلاف فدان بالولاية، وأكد في تدشين الحصر الزراعي للموسم الشتوي بالوزارة، بدء العمل منذ الخريف بتطهير القنوات وإزالة الحشائش رغم التحديات التي تواجه الموسم بانحسار النيل في بعض المناطق، مبينًا أن الوزارة تستهدف تقديم الخدمات والإرشاد للمزارعين في استخدام الأسمدة والحبوب ومحاربة الحشرات والآفات الزراعية وكيفية زيادة الإنتاج.  وأكد قيام صندوق التنمية الزراعية والثروة الحيوانية بتوفير مدخلات الزراعة بأسعار أقل، مؤكدًا أن الوزارة معنية بتحقيق الأمن الغذائي والمحافظة على سلامة الغذاء بالولاية ومكافحة الذبيح غير المشروع ومحاربة الألبان المغشوشة، مؤكدًا أن الموسم الشتوي يحظى باهتمام من المزارع لتوفر الظروف الطبيعية الملائمة للزراعة، وقال إن وزارة المالية داعمة للموسم الشتوي بعد أن قدمت وزارته خطة لحكومة الولاية، فضلًا عن دعم إدارة الوقاية الاتحادية بتوفير المبيدات لمكافحة الآفات.

وعن دور محليات الولاية في الحصر الشتوي كشف مدير عام الوزارة أن وزارته تعمل بتنسيق رأسي مع وزارات الزراعة والثروة الحيوانية والري الاتحادية وبتنسيق أفقي مع المحليات، مؤكدًا أن تدشين الموسم يمثل ضربة بداية، وقال وظيفتنا زيادة الإنتاج وتحقيق الأمن الغذائي. وأضاف مهمتنا كزراعيين وبياطرة حقلية بتقديم الإرشاد ومكافحة أمراض النبات والحيوان وتقديم الإرشاد فى التغذية لزيادة الإنتاج، مؤكدًا على بذل الجهود لإنجاح الموسم الشتوي، مشيرًا إلى أن هنالك تحديات كبيرة تواجه الموسم، وأكد على العمل الإيجابي لنجاحه لتحقيق الأمن الغذائي، وذلك بإنتاج كميات كبيرة من الخضروات والألبان .

وأكد مساعد مدير نقل التقانة، المهندس عبدالغني محمد جبريل، استعدادهم للوصول لأعلى إنتاجية مع بيئة صالحة ترضي كل قطاع الزراعة في نقل التقانة والإرشاد، مؤكدًا أن الإدارات المساعدة بها كوادر مؤهلة .

ووجه مدير صندوق تنمية الزراعة د. محمد زين، المزارع بالاهتمام بالزراعة، وقال نشهد وضعًا استثنائيًا الآن ساهم في عزوف عدد من المزارعين عن الزراعة، ودعا العاملين بالوزارة للانتشار الكبير في الغيط في الموسم الشتوي للوقوف على كل كبيرة وصغيرة لحلها بتسخير الإمكانات للمزارع لإنجاح الموسم.

وأوضح مساعد مدير عام قطاع الثروة الحيوانية د. عصام بابكر، أن انطلاق الحصر الزراعي يشمل الثروة الحيوانية بتنسيق كامل مع القطاعات المختلفة لمزيد من الإنتاج .

وقالت مساعد المدير العام لقطاع الشؤون الزراعية المهندس أسماء البشير، إن من أهم مزايا ولايات الخرطوم الأراضي الزراعية الشاسعة والمياه والمناخ ومراكز البحث مما سهل الأداء الزراعي هذا الموسم، مشيرة إلى أن الهدف من الحصر الزراعي جمع المعلومات لأنها المؤشر للمساحة المزروعة والإنتاج حتى لا تحدث فجوة في الغذاء.

المصدر: السوداني

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى