أخبار السودان

لجنة المعلمين تقرر إغلاق المدارس هذا الشهر

لجنة المعلمين السودانيين إغلاق كامل للمدارس بكل الولايات خلال شهر ديسمبر الجاري، للضغط في اتجاه زيادة رواتبهم.

ونفذ آلاف المعلمون، الخميس الماضي، إضرابا عن العمل لليوم الثاني على التوالي في 18 ولاية؛ في سياق سلسلة تصعيد تُنفذها اللجنة تهدف إلى رفع الحد للأجور إلى 69 ألف جنيه بما يعني زيادة الرواتب الحالية 6 ــ 8 أضعاف.

وقال المتحدث باسم اللجنة سامي الباقر، لـ”سودان تربيون”، السبت؛ إن “اللجنة العليا لإضراب المعلمين قررت استمرار التصعيد والأغلاق الكامل للمدارس بكل ولايات السودان في ديسمبر”.

وأشار إلى التصعيد يمتد لثلاث أسابيع، حيث يضرب المعلمون عن العمل يوم الثلاثاء من هذا الأسبوع يعقبه إغلاق شامل للمدارس يوم الخميس وفيه لا يحضر الطلاب والمعلمين إلى المؤسسات التعليمية.

وأفاد بأن الأسبوع الثاني يشمل إغلاق المداس يومي الثلاثاء والأربعاء، فيما تغلق المدارس في الأسبوع الأخير لهذا الشهر ثلاث أيام هي الثلاثاء والإربعاء والخميس.

وتُنادي لجنة المعلمين بزيادة الإنفاق على التعليم بنسبة 20% من موازنة الدولة ودفع استحقاقات الأساتذة في البدلات وتعديل العلاوات ذات القيمة الثابتة بما يتماشي مع الوضع الاقتصادي.

وفي 20 سبتمبر الفائت، نشرت لجنة المعلمين دارسة قالت فيها إن راتب المعلم يغطي 13% من تكاليف المعيشة الأساسية.

المصدر: سودان تربيون

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى