أخبار السودان

تحقيق صحفي: شبكة إسرائيلية نقلت تقنيات تجسس متطورة إلى قوات الدعم السريع في السودان

كشف تحقيق صحفي نشرته صحيفة هآرتس الإسرائيلية -بالتعاون مع وسائل إعلام أجنبية- عن شبكة شركات إسرائيلية تصدّر معدات تكنولوجية تُستخدم في التجسس سرا من أوربا إلى أفريقيا.

وأفاد التحقيق بأن الشبكة مرتبطة بقائد سابق في المخابرات الإسرائيلية يدعى (تال ديليان) يمتلك تقنيات مراقبة متطورة ويقيم في قبرص.

وكشف التحقيق أن قوات الدعم السريع في السودان بقيادة محمد حمدان دقلو (حميدتي) نائب رئيس مجلس السيادة تلقت، في مايو/أيار الماضي، شحنة عبارة عن تقنيات تجسس متطورة من نوع (بريداتور) من الشبكة الإسرائيلية، تسمح بالتنصت على الهواتف المحمولة بالصوت والصورة. وقد هرّبت قوات الدعم السريع تلك الشحنة إلى معقلها في دارفور لمنع الجيش السوداني من الاستيلاء عليها، حسب التقرير.

ويمر السودان بمرحلة انتقالية هشة بقيادة الجيش، بعد سنوات من الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير، وسط استمرار الاحتجاجات الشعبية وسقوط ضحايا من المتظاهرين.

وأشار التحقيق إلى أن “حميدتي يُعَد نظريا الرجل الثاني في قيادة البلاد بعد رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، لكنه يتنافس من أجل السيطرة الكاملة على البلاد، كما يقود صناعة الذهب في السودان، ويرسل جنوده للقتال في صراعات خارجية، ويقيم علاقات مع مجموعات فاغنر الروسية”.

وأضاف التحقيق أن حميدتي التقى مسؤولين في المخابرات الإسرائيلية مرتين منذ يونيو/حزيران من العام الماضي.

وتمتد الشبكة الإسرائيلية التي كشف عنها التحقيق إلى اليونان وقبرص وفيرجن آيلاند البريطانية وأيرلندا.

وقام فريق التحقيق بحسب الجزيرة مباشر بتحليل المئات من سجلات الرحلات الجوية ومراجعتها، وكذلك العشرات من قوائم الركاب، جنبا إلى جنب مع إيداعات الشركات وسجلات التوظيف وغيرها من البيانات السرية ومفتوحة المصدر.

وحذّر التحقيق من تعرّض البلدان التي تعمل فيها الشبكة الإسرائيلية لحالة من زعزعة الاستقرار وتهديد الديمقراطية وحقوق الإنسان ودعم الديكتاتوريات والقمع وخطر اندلاع حروب أهلية.

وتشهد اليونان تداعيات الكشف عن فضيحة تتعلق بتجسس المخابرات اليونانية على مسؤولين حاليين وسابقين، وكذلك على العشرات من الصحفيين ورجال الأعمال والمعارضين السياسيين، باستخدام تقنية التجسس نفسها (بريداتور)، وقد سلط التحقيق الضوء على تفاصيل هذه الفضيحة واستطاع ربطها بالشبكة الإسرائيلية.

وفي يوليو/تموز الماضي، كشفت المفوضية الأوربية أنها وجدت إشارات على اختراق هواتف بعض كبار مسؤوليها ببرنامج تجسس إسرائيلي.

السودان الجديد

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى