الرياضة

بسبب الإهمال والتقصير الإداري الكبير.. (التش) خارج حسابات المريخ في تمهيدي دوري أبطال إفريقيا

بات في حكم المؤكد أن يغيب لاعب المريخ أحمد حامد (التش) عن تمهيدي دوري أبطال إفريقيا الأول والثاني، لا أمل مطلقاً في مشاركة اللاعب أمام آرتا سولار الجيبوتي في جولتي الذهاب والإياب، الإهمال كان سيد الموقف، وتسبب في غياب قسري لأيقونة الكرة السودانية وفنانها الأول.

الإهمال فالإهمال

الإصابة الثانية التي تعرَّض لها (التش) في الأربطة المتقاطعة ليست جديدة للاعبين في ميادين كرة القدم، فحسني عبد ربه نجم الكرة المصرية السابق تعرَّض للإصابة مرتين في فترة وجيزة وعاد أقوى مما كان بسبب الاهتمام، فكان يمكن للـ (تش) أن يعود على ذات النهج، فمارس مجلس المريخ مماطلة غير مستغربة قادت لتأخير علاج اللاعب، ومعروف طبياً أن التأخير في علاج الإصابة يتسبب في ضمور واضح للعضلة.

لا حيلة للساحر

ومن جانبه لم يجد (التش) بداً من ممارسة حياته الاجتماعية بصورة طبيعية بعد أن فشل في ممارسة هوايته كرة القدم، فاهتبل فترة الإصابة وأكمل مراسم زواجه، وساهم بصورة غير مباشرة في تأخير نفسه عبر صمته وقبوله بالأمر الواقع، فتسبب في تأخير غير مبرَّر.

في “سبيتار” الحل الناجع

غادر (التش) للعلاج بمستشفى “سبيتار” وخضع لجراحة ثانية بعد أشهر قليلة من جراحة أعادته للملاعب بعد تسعة أشهر، من الغياب القسري، غير أن الأمر سيحتاج لفترة أطول في فترة الإصابة الثانية ليكمل عاماً كاملاً دون أن ينضم للتدريبات الجماعية.

لغز محيِّر

في الوقت الذي عاد فيه عدد كبير من اللاعبين الذين تعرَّضوا لإصابات مماثلة بقطع في الرباط الصليبي استهلك (التش) عاماً كاملاً دون أن يكمل فترة التأهيل، وتعرَّض أبوعاقلة عبد الله للإصابة مع المنتخب الوطني في البطولة العربية التي أقيمت بقطر في نوفمبر 2021م، وعاد أبوعاقلة ليكون ضمن خيارات المدرب فلوران في التمهيدي، فيما استهلك كرم توفيق ستة أشهر، فقط، ويشارك حالياً في مباريات الأهلي بصورة طبيعية غير أن التش الذي تعرَّض للإصابة في سبتمبر 2021 م ما يزال بعيداً عن الملاعب.

متى سيعود (التش)؟

بالنظر لعدم إكماله لفترات التأهيل وعدم الانضمام للتدريبات الجماعية، فإن (التش) لن يكون ضمن خيارات غازي الغرايري في التمهيدي الأول لدوري أبطال إفريقيا، كما لن يكون ضمن الخيارات في التمهيدي الثاني، ذلك أن المدرب سيعتمد على المجموعة الجاهزة ولن يغامر بمشاركته ليكون موعد عودة (التش) في مرحلة المجموعات إن تأهل المريخ، وهو ما يعني أنه لن يظهر في المجموعات حال فشل الأحمر في الترقى ليكون قد غاب عن المشاركة في مرحلة المجموعات في أربع نسخ ماضية، مهدراً على نفسه وعلى فريقه فرصة الاستفادة من لاعب يصنَّف أنه الآمر على الإطلاق في كرة القدم السودانية في العقود الأخيرة.

الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى