أخبار السودان

تقرير طبي يوضِّح حاجة (المعزول) المستمرة للعلاج بالمستشفى

كشف تقرير من مشفى علياء الطبى للمحكمة بأن الرئيس المعزول عمر البشير ، مازال في حاجة دائمة ومستمرة للعلاج وأنه لايمكن إبعاده عن المشفى، وذلك لعدم انتظام الضغط لديه وتأثير بعض أجزاء جسده بموجبه .

ويواجه المعزول ونائبه الأسبق على عثمان، ورئيس حزب المؤتمر الوطني المكلف أحمد محمد هارون، ورئيس البرلمان الأسبق الفاتح عزالدين، الاتهام على ذمة قضية فتوى قتل المتظاهرين في العام 2019م .

وعرضت المحكمة الخاصة التي عقدت بمعهد تدريب العلوم القضائية بأركويت برئاسة القاضي زهير بابكر عبدالرازق، التقرير الطبي عن آخر مستجدات الحالة الصحية للبشير، على هيئة الدفاع عن المتهمين والاتهام عن الحق العام والخاص في الدعوى، حيث لم يبد أي طرف منهم اعتراضه عليه، فيما أفاد ممثل الاتهام عن الحق العام رئيس نيابة عامة د. الهادي زايد رابح ، بأنه لايوجد أي اعتراض له على التقرير الطبي للحالة الصحية للبشير – سوى أنه يطلب من الله له الشفاء – بحد قوله .

من جهته استنكر ثلاثة من محامي دفاع المتهمين على مسألة عرض المحكمة بواسطة فني تشغيل البروجكيتر لأحد مستندات الاتهام عبارة عن فلاش يحتوي تسجيل صوتي يظهر خلاله بعض المتهمين في لقاءات مبثوثة على قنوات وفضائيات محلية وخارجية، في ظل غياب المحقق الذي لربما يأتي لاحقاً أمام المحكمة ويفيد بأنه لم يقدِّم هذا المستند المراد عرضه بجلسة الأمس مطلقاً – لاسيما وأنه سوف يتم مناقشته حولها من قبلهم، فيما لم يقف المحامي عبد الباسط سبدرات ممثل دفاع الرئيس المعزول، في اعتراضه على عرض المستند حول ذلك – وإنما طالب أن يكشف عن مصدره والإفصاح عنه، في وقت التمس فيه المحامي هاشم أبوبكر الجعلي، ممثلاً لدفاع المتهم الثاني علي عثمان، من المحكمة التحقق من علاقة فني تشغيل البروجتكر بمستند الاتهام الفلاشة وإذا ما كان قد قام بتجميع محتواها حتى يتم أخذ إفاداته حولها تحت القسم، حينها استسفر القاضي الفني حول علاقته بالفلاشة وردد قائلاً : (لا علاقة لي بها وأن مهمتي فقط تشغيل الفلاشة على شاشة البروجتكر).

في ذات السياق خالف المحامي أحمد أبوزيد، ممثلاً لدفاع المتهم الثالث أحمد هارون، اعتراضات بقية أعضاء دفاع المتهمين الثلاثة الآخرين بعدم عرض مادة الاتهام الفلاش دون حضور المحقق النيابي، وشدَّد على أنهم في دفاع المتهم الثالث (هارون) يوافقون على عرض محتوى مادة الفلاش، مع استفساره عن المتهم الذي قدم ضده هذا المستند – بحد قوله .

في ذات الوقت أمرت المحكمة بإعلان المحقق في القضية وكيل النيابة عبدالرحيم الخير، عبر رئيسه المباشر وذلك لغيابه عن الجلسة أمس، دون إبداء أي أسباب حول ذلك بالرغم من إعلانه مسبقا بحضوره بموعد الجلسة .

فى سياق متصل رفعت المحكمة جلستها لأسبوعين وحددتها في السابع عشر من الشهر الجاري، لمواصلة سماع قضية الاتهام بعد أن استجابت لطلب المحامي محمد الحسن الأمين، ممثل الدفاع عن المتهم الرابع الفاتح عزالدين، بضرورة إرجاء عرض المادة لحين حضور المحقق ومناقشته حولها وتأكيده بأنها ذات المادة أم غيرها – الأمر الذي لم تعترض عليه هيئتي الاتهام عن الحق العام والخاص.

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى