أخبار السودان

الإفراج عن بعض المقبوضين في قضية رقيب الاستخبارات بالضمان

أعلن المحامي وعضو هيئة الدفاع عن المتهمين بقضية مقتل رقيب الاستخبارات، ناصر إدريس، الافراج عن “أبناء حي الديم” المقبوضين بالضمانة العادية باستثناء اثنين منهم.

وذكر ناصر لـ”الإنتباهة” أنه وحتى الان لم توجه تهمة للثوار المقبوض عليهم والبالغ عددهم تسعة ثوار.

وأضاف: ” تأكدنا من عدم وجود اي بينة مبدئية يمكن ان يستند عليها التحرى بالجريمة موضوع البلاغ”.

وأشار إلى عدم وجود اي تحريات مباشرة مع الثوار في الجريمة محل البلاغ، وقال إن التحريات ترتكز حول معلومات لا علاقة لها بالبلاغ وتتضمن معلومات خاصة بالثورة .

وابان ان سبب الافراج عن المقبوضين بالضمانة العادية ناتج عن تدهور أوضاعهم الصحية, وأوضح ان حراسة التحقيقات الجنائية غير مؤهلة لاستقبال مقبوضين وأنها تعاني من مشاكل وشكاوى, بجانب عدم توفر الماء والطعام.

وأكد ناصر، ان هيئة الدفاع تعمل على الافراج عن بقية المقبوض عليهم بالضمانة العادية وأن الهيئة تظل مؤمنة ببراءة المقبوض عليهم وتعمل بكل جهد لضمان سلامة الإجراءات القانونية المتخذة ضدهم وضمان محاكمتهم محاكمة عادلة.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى