العالم

شاب يعتزل البشر و يلجأ للحياة مع الحيوانات و الجوارح المفترسة

السودان الجديد ـ بدأ الأمر مع الشاب عمر خالد بتربية الكلاب من سن الـ8 سنوات واستطاع من بعدها تدريبهم وفهم سلوكهم وتفسير ما يصاحبه من دلالات منذ طفولته وهو عاشق للحيوانات ويجيد التعامل معها.. عمر خالد الشاب ذو الـ 25 عاما ابن محافظة الدقهلية أحب مرافقة الحيوانات عن البشر وسعد بصحبتها، بدأ الأمر مع عمر بتربية الكلاب من سن الـ8 سنوات، واستطاع من بعدها تدريبهم وفهم سلوكهم وتفسير ما يصاحبه من دلالات.

ومع مرور الوقت أراد عمر أن يتخطى تحديا أصعب، وأن يرفع سقف قدراته في التعامل مع أحب المخلوقات إلى قلبه، ففكر في اقتناء حيوانات مفترسة ومحاولة التعامل معها، فبدأ في تربية الجوارح مثل الصقور والبوم، ومن بعدها بدأ في تربية الحيوانات المفترسة من الذئاب والثعالب والأسود.

وأوضح عمر بحسب العربية نت أن مزرعته التي تبعد عن الكتلة السكانية لمدينة المنصورة ما يزيد عن 1500متر وتضم عددا كبيرا من الحيوانات المختلفة، أبرزها الكلاب التي يقوم بتدريبها، وعدد من الطيور الجارحة كالصقور، إضافة إلى أسد وذئب.

وأكد عمر رغبته في إنشاء مزرعة لتدريب الكلاب، كما يحلم بإقامة حديقة حيوان خاصة، وبارك مفتوح يمكنه من خلاله تعليم البشر كيفية التعامل مع الحيوانات وكسب ثقتهم.

السودان الجديد

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى