منوعات

قيادي يتهم جهات بـ(الشحدة) باسم الفقراء في الشرق

طالب المجلس الاستشاري الأعلى لشرق السودان بتخصيص 50% من موارد الشرق للتنمية والاعمار، وأعلن رفضه التام لاتفاق مسار الشرق، وقال إن من وقعوا الاتفاق لا يملكون تفويضاً من أهل الشرق.

وكشف رئيس المجلس الاستشاري لشرق السودان، بروفيسور أوشيك أبو عائشة سيدي بحسب صحيفة المواكب، عن دراسة علمية لتنفيذ المشروعات التنموية في ولايات الشرق الثلاثة، وأشار إلى بحث ميداني لإعداد هذه الدراسة والتعرف على كافة القضايا، وقلل من صندوق أعمار الشرق. وقال أوشيك: “هناك جهات اتخذت الصندوق وسيلة للشحدة باسم الفقراء، مطالباً بقيام مفوضية للتنمية”.

وشدد على ضرورة إجراء مصالحات قبلية لإطفاء نار الحرب القبلية بشرق السودان وإشعال الشمعة في الظلام، ونبه إلى ضرورة التصدي لمن وصفهم بمثيري المشاكل من قلة تسيدوا على ولايات الشرق وهم قليلي الخبرة وليس لهم ما يقدمونه لانسانه.

واتهم أوشيك جهات خارجية من دولة جارة بالعبث بالنسيج الاجتماعي، وطالب في منبر وكالة السودان للأنباء أمس الأحد بتقارير لجان التحقيق لمشكلة الحباب والبني عامر لمعرفة المتسببين فيها.

(كوش نيوز)

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى