الرياضة

مصادر تكشف التفاصيل الكاملة في قضية “تيري – فاركو

يترقّب المريخ صباح اليوم الثلاثاء، جلسة حاسمة في قضية لاعبه السابق سيف تيري الذي كان وقّع عقداً جديداً مع المريخ قبل أن يفاجئ الجميع بالسفر إلى القاهرة وتوقيع عقد مع نادي فاركو المصري، مُفجِّراً قضية أثارت الكثير من الجدل، ودفعت مجلس المريخ الذي كان يقوده آدم سوداكال لتقديم شكوى ضد اللاعب والنادي المصري لـ”لفيفا”.

لجنة فض المنازعات بالاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” حكمت لصالح المريخ في القضية ووقعت عقوبة الإيقاف لمدة أربعة أشهر على سيف تيري، كما عاقبت نادي فاركو المصري بالمنع من التعاقدات لفترتين متتاليتين، إلى جانب فرض غرامة مالية نصف مليون دولار تدفع مناصفة بين النادي المصري واللاعب.

تلك العُقُوبات التي فرضها فيفا دفعت النادي المصري لتقديم شكوى لمحكمة التحكيم الرياضية “كاس” ضد المريخ والاتحاد السوداني لكرة القدم، مع تقديم طلب تدابير مُؤقّتة لإيقاف مؤقت لقرارات فيفا حتى يتم إصدار القرار النهائي من قبل “كاس” وهو الطلب الذي رفضته محكمة التحكيم الرياضية “كاس”.

لاحقاً، خاطبت محكمة التحكيم الرياضية “كاس”، كل أطراف القضية بتحديد الثلاثاء “23 أغسطس 2022” موعداً لعقد جلسة السماع في القضية بعد تقديم الأطراف لمرافعاتهم وتحديد شهودهم. وبحسب صحيفة الصيحة، فإنّ قائمة الشهود التي قدّمها النادي المصري ضمت ممثلين للاتحاد المصري وكانت المفاجأة أن القائمة حوت ممثلاً للاتحاد السوداني وهو مسؤول السيستم بالاتحاد السوداني لكرة القدم والموظف بلجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين المحلية “سامي جديد”.

وبحسب مصادر ، فإنّ نادي فاركو دعم فريقه القانوني الذي
سيمثله في الجلسة بخبير قانوني رياضي إسباني وهو “بروفيسور كريسبو” إلى جانب المستشار القانوني لنادي فاركو. ويستند النادي المصري في دفوعاته التي قدّمها لمحكمة التحكيم الرياضية إلى أنه اتّبع كل الإجراءات الصحيحة في التعاقد مع اللاعب استناداً إلى عقد تيري الموجود في السيستم الذي يُشير إلى أنّ فترته مع المريخ انتهت وبالتالي تم ضمه في صفقة انتقال حر، كما يستند النادي المصري إلى خطوة الاتحاد السوداني بإرسال شهادة النقل الدولية للاعب، وبالتالي إقرار الاتحاد السوداني بصحة انتقال تيري لفاركو، ويستند كذلك على بطلان عقد تيري الجديد مع المريخ لمخالفته لائحة أوضاع وانتقالات اللاعبين المحلية بشهادة لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين نفسها.

ويمثل المريخ في جلسات المحكمة كل من: “د. مدثر خيري” نائب الرئيس للشؤون الرياضية بمجلس المريخ المُنتخب في جمعية الإستاد، بعد أن كانت محكمة التحكيم الرياضية “كاس” رفضت في وقتٍ سابقٍ، خطاب “حازم مصطفى” لتفويض محامٍ آخر لتمثيل المريخ، مُشيرةً في ردها لأن “حازم مصطفى” لا يملك صفة تُؤهِّله لتمثيل المريخ. ويراهن الجانب المصري على فريقه القانوني وشهادة الاتحاد السوداني لصالحه للفوز بالقضية وإلغاء قرارات لجنة فض المنازعات بـ”فيفا” حتى يتمكّن النادي من إبرام التعاقدات، وتسقط عنه الغرامة المالية، فيما يُراهن ممثل المريخ “د. مدثر خيري” على قوة الموقف القانوني للمريخ ويثق في أن محكمة التحكيم الرياضية ستُؤيِّد القرارات الصّادرة من “فيفا” وترفض شكوى النادي المصري.

كوش نيوز

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى