جرائم وحوادث

مقتل شخصين بنيالا واطلاق نار على عربة تتبع لوزارة التربية

قُتل شخصان في حادثتين منفصلتين بمدينة نيالا عاصمة جنوب دارفور على أيدي مسلحين مجهولين في الساعات الأولى من صباح الإثنين.

ونقلت دارفور24 أن مسلحين هاجموا الموظف بادارة الغابات “محمد حسن” بمنزله بحي غرب الإذاعة جنوب شرقي المدينة وحاولوا نهب سيارة “لاندكروزر” وعندما رفض تسليمهم مفاتيح السيارة سددوا له عدة طعنات قبل أن يطلقوا عليه وابلاً من الرصاص ومن ثم لاذوا بالفرار.

ودونت اسرته بلاغاً ضد مجهول بقسم نيالا جنوب تحت المادة 130 من القانون الجنائي.

وفي حادث آخر هاجم مسلحون أحد تجار الماشية بغرض نهب أموال كانت بحوزته في منزله بحي المصانع شمال المدينة، وقال المدير التنفيذي لمحلية نيالا شمال ابوسفيان عبد الله ان المسلحين أطلقوا عليه الرصاص بعد مقاومته وطعنه أحد المسلحين، ومن ثم فروا لجهة مجهولة، واوضح ان الحادثة وقعت بدافع السرقة، وأنه تم فتح بلاغ بقسم نيالا شمال وجاري التحري.

وأكد أبوسفيان سعي الأجهزة الأمنية لملاحقة الجناة بعد الإجراءات التي إتخذتها المباحث والأدلة الجنائية متوقعاً القبض على الجناة في أقرب وقت.

وهاجم مسلحون ملثمون يستغلون سيارة لاندكروزر نهارا سائق سيارة “لاندكروزر بفلو” تتبع لوزارة التربية والتوجيه قبالة مدرسة نيالا الثانوية بنين وسط المدينة، واطلقوا عليه الرصاص وفر عائداً بالسيارة إلى مباني الوزارة مستنجداً بالحضور الذين كانوا في لحظة صرف المرتبات مدخلاً الرعب وسطهم.

وأكد مدير عام وزارة التربية والتوجيه محمد الأمين محمد المصطفي لدارفور24 عن فتح بلاغ وإكمال الإجراءات القانونية.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى