أخبار السودان

آلية جديدة لمتابعة أطفال (المايقوما) بالخرطوم

كشف القائم بتسيير مهام وزارة التنمية الاجتماعية بولاية الخرطوم عثمان بشير طمبل عن وجود تفاهمات مع حكومة الولاية لحل القضايا والمعوقات التى تواجه مؤسسة التنمية الاجتماعية وهيئة تنمية الصناعات والاعمال الصغيرة لدورها في أحداث التنمية بالولاية بإنشاء مشاريع كمية ونوعية تساهم في تحسين أوضاع الناس وزيادة دخلهم وانعكاس ذلك بشكل طيب في زيادة الدخل القومي.

واستعرض بشير بحسب (سونا) اليوم، تقارير أداء العمل الربع سنوية للإدارات والهيئات التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية بمباني الوزارة، بحضور مديري الإدارات والأمناء العامين للإدارات والهيئات التابعة لها.

ووجّه طمبل في حديثه، بعقد اجتماعات دورية مع مديري الإدارات والأمناء العامين بالوزارة لمتابعة تنفيذ الانشطة ومناقشة الاداء وفق الخطة العامة لتدارك المعوقات والسلبيات ومعالجتها لإنجاز الأهداف العامة والفرعية ومن ثم تحقيق للرؤية الكلية للوزارة مطالبا بتعزيز الشراكات الأفقية والرأسية مع المنظمات الوطنية والأجنبية التى تتقاطع مشروعاتها مع برامج الوزارة كاليونسيف والوكالة الايطالية للتنمية ومنظمة تنمية المعوقين الدولية لحل المعوقات التى تواجه الأطفال خاصة الأطفال اللاجئين والأطفال من ذوي الإعاقة بجانب الاهتمام بالتدريب فى المراكز الاجتماعية بالمحليات الإستفادة من الموارد المحلية عبر إستخدام تقنية الخارطة المجتمعية.

ودعا طمبل لضرورة احكام المتابعة للمشروعات لضمان الاستمرارية والتجويد وضرورة عمل نظام متابعة للأطفال بدار الطفل اليتيم بالمايقوما عبر الباحثين النفسيين والاجتماعيين بعد الدوام الرسمى لتقييم وتقويم عملية التنشئة الاجتماعية السليمة للأطفال.

السودان الجديد

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى