العالم

في ملجأ تحت الأرض.. حديثو الولادة يدفعون “ضريبة الحرب”

يعيش الأوكرانيون ظروفا إنسانية صعبة مع اندلاع المعارك في البلاد، في أعقاب الغزو الروسي الذي بدأ الخميس ومن غير المعروف متى سينتهي.

وأثرت الأزمة حتى على الأطفال حديثي الولادة، حيث نقلوا من وحدة العناية المركزة في مستشفى بمدينة دنيبرو شرقي أوكرانيا، إلى ملجأ مؤقت مخصص للحماية من القنابل تحت الأرض.

وأظهر مقطع فيديو نشرته صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية، مجموعة من الأطباء تعتني بأطفال حديثي الولادة، في ملجأ تحت الأرض بدنيبرو.

ونقلت الصحيفة عن الدكتور دينيس سوركوف قوله: “حولنا الملجأ إلى وحدة للعناية بالأطفال الخدج. نعيش أوضاعا صعبة للغاية”.

وتظهر اللقطات مجموعة من حديثي الولادة مع ممرضات يعتنون بهم ويحاولون مساعدتهم على التنفس بشكل صحيح.

وشهدت أوكرانيا صباح الجمعة استئناف العمليات العسكرية التي تقوم بها روسيا، حيث سُمع دوي انفجارين قويين فجرا في وسط كييف، وفقما أفادت وكالة “فرانس برس”.

من جهته قال نائب وزير الداخلية الأوكراني أنتون غيراشتشينكو عبر حسابه في تلغرام إن “الضربات ضد كييف بصواريخ كروز أو بالستية قد استؤنِفَت. سمعتُ دوي انفجارَين قويين”.

ويثير تقدم القوات الروسية مخاوف من تصاعد الهجمات التي تستهدف العاصمة كييف ومنشآت استراتيجية وحكومية.

تعليقات الفيسبوك

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى