أخبار السودان

قرض من فرنسا بـ(1.5) مليار دولار لتسوية متأخرات السودان لصندوق النقد الدولي

أكد المبعوث الفرنسي للسودان جان ميشيل دوموند، استعداد بلاده لتقديم قرض تجسيري يصل إلى 1.5 مليار دولار من أجل تسوية مُتأخِّرات السودان لصندوق النقد الدولي، في وقتٍ أكّد فيه رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان مُشاركته في مؤتمر باريس المزمع عقده في مايو المقبل.

وبحث الفريق أول البرهان في القصر الجمهوري بالخرطوم أمس مع دوموند، التحضيرات والترتيبات الجارية لانعقاد مؤتمر باريس لدعم السودان.

وأوضح دوموند في تصريح صحفي عقب اللقاء أنّ انعقاد المؤتمر يأتي في إطار اهتمام المجتمع الدولي بدعم الانتقال الديمقراطي في السودان. وأضاف أن رئيس مجلس السيادة أكد مشاركته في هذا المؤتمر، مبيناً أن المؤتمر سيعمل على تشجيع المُستثمرين ورجال الأعمال والمصارف للدخول في مجالات الاستثمار المختلفة في السودان، فضلاً عن دعم جهود إعفاء ديون السودان الخارجية. وقال دوموند إن اللقاء تطرق للأوضاع في دولة تشاد وإمكانية التنسيق والفهم المشترك بين السودان وفرنسا بشأن الوضع في هذا البلد من أجل المساهمة في تعزيز الأمن والاستقرار في تشاد والإقليم بصفة عامة.

وفي جانب آخر، قال لوموند خلال ندوة افتراضية أمس، إن بلاده مُستعدة للمساهمة في قرض تجسيري للسودان، مبيناً أنّ ذلك سيذلل عقبة رئيسية أمام استفادة السودان من مُبادرة لتخفيف أعباء الدَّين، وقال “نحن مُتفائلون للغاية فرنسا مُستعدة لتقديم قرض تجسيري يبلغ 1.3 أو 1.4 أو 1.5 مليار دولار، أيّاً كانت الحاجة لتسوية مستحقات الصندوق”.

الصيحة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى