المقالاتمنوعات

نبرة حق : بقلم همام محمد الفاتح الاستثمار في رمضان

✍️قد يظن البعض من عنوان المقال أنني اعني الاستثمار في المأكولات والمشروبات ومزادات السيارات والعقارات ولكني اعني استثمار من نوع آخر وتجاره من اخر كما ورد في كتاب الله الكريم (يأيها الذين آمنوا هل ادلكم علي تجارة تنجيكم من عذاب أليم…)

✍️نستقبل هذه الأيام شهر رمضان الكريم الذي فضله الله سبحانه وتعالى علي باقي الشهور واصطفاهو علي سائر الأزمنة بنزول القرآن الكريم الذي فيه هدايه للناس جميعاً باستثناء الكتب السماوية الأخرى التي خاطبت ازمنه معينه وامكنه معينة… شهر رمضان فيه ليله خير من ألف شهر جعل الله صيام نهاره فريضه وقيام ليله تطوعا من ادئ فيه فريضه كان كمن أدى عشرا فيما سواه ومن تطوعا فيه كأنما ادي فريضه.

✍️شهر فيه يزداد رزق المسلم ومن افطر صائم له مثل اجر الصائم لايقص من أجره شيئاً شهر أوله رحمه واوسطه مغفرة واخره عتق من النار،،، علي المسلم أن يستثمر في رمضان بالفرائض بمعنى أن يؤديها في وقتها وفي شهر رمضان 150فريضه صلاة علي المسلمين أن يودها في وقتها وعلي المسلم أن يتجنب المحرمات والمكاره ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم في معنى الحديث أن الله ليس بحاجه أن يترك المرء طعامه وشرابه ولايترك قول الزور.

✍️هذه فرصه للتسامي والتسامح ونظافة القلوب وتطاهرة النفوس والعفو عن من ظلم اما من عفي واصلح فأجره على الله… والله سبحانه وتعالى يضاعف أجر الإنفاق في رمضان لذلك يجب علي الناس التكافل وهذا هو الاستثمار الحقيقي يوم لاينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم.

✍️أيضا الحرص على قراءة القرآن والابتعاد عن مجالس النميمة، وكل عام وانتم بخير.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى