منوعات

قوش و”الفلول” يأججون الصراع الدموي في دارفور

اتهم الحزب الشيوعي فلول النظام البائد ومدير جهاز أمن المخلوع صلاح قوش بإثارة الفتنة وتأجيج الصراع الدموي بدارفور.

وقال عضو اللجنة المركزية للحزب صديق يوسف في تصريح لمصادر مطلعة، إن جرائم الإبادة الجماعية والتطهير التي ارتكبها قادة نظام المخلوع في دارفور الآثار المترتبة عليها لن تنتهي إلا بمحاكمة الجناة تحقيقاً للعدالة بحق أسر الضحايا. وأعرب الحزب عن قلقه الشديد لتدهور الأحوال الأمنية في البلاد لا سيما في دارفور، مبيناً أن المواطن العادي لم يشعر بأي تغيير في حياته رغم مرور أكثر من عامين على إزاحة البشير.

ونبه الحزب في بيان “الثلاثاء” إلى أن صلاح قوش يقوم بدور مشبوه في دارفور بتأجيج الصراعات وإثارة الفتن بين القبائل، معتمداً على فلول وبقايا جهاز الأمن ونشطاء المؤتمر الوطني المحلول.

يقول الحزب أن الهجوم على كادره الجماهيري من قبل القوى المشبوهة من أفاعي النظام السابق والمأجورين وأصحاب الأجندة الخفية سيزيد من الالتحام الجماهيري والنضال.

(كوش نيوز)

تـابعـنا علـى واتـسـاب


اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى