أخبار السودان

رسالة عاجلة من لجنة أطباء غرب دارفور إلى الحكومة الإنتقالية

طالبت لجنة أطباء غرب دارفور، الحكومة الاتحادية بالتدّخل العاجل وتوجيه النداء للهيئات والمنظمات الوطنية والدولية لإيواء وإغاثة النازحين، وحماية المنشآت الصحية.

تقول اللجنة إنّ فقدان الأطباء والطبيبات لهذه الميزات سيحوّلهم إلى مشرّدين ما قد يضطرهم لمغادرة الولاية، وبالتالي إنهيار الخدمات الصحية بالولاية.

وقالت اللجنة في بيانٍ صادرٍ، السبت، إنّ ميزات الأطباء والطبيبات بمدينة الجنينة تعرّض إلى محاولاتٍ متكرّرة على مدار اليوم من مجموعاتٍ من النازحين لتحويلها إلى سكن مؤقّت بعد نزوحهم من معسكراتهم إلى داخل مدينة الجنينة.

وأردفت” هذه العملية تأتي نتيجة للأحداث الدموية غير المسبوقة التي شهدتها الولاية ووصلت هذه المحاولات إلى حدّ تسوّر الجدران وكسر الأقفال”

وأدانت اللجنة في بيانها حادثة كلية الطب بجامعة الجنينة بعد تعرّضها للنهب والتخريب.

وأضافت” تدين اللجنة بأشدّ العبارات ما تعرّضت له كلية الطبّ بجامعة الجنينة من نهبٍ وتخريبٍ في انتهاكٍ خطير لحرمة المؤسسات العلمية وسلوك همجي لا يراعي حرمة المؤسسات العلمية التي لا تتّبع لطرفٍ من الأطراف”.

وفي السادس عشر من يناير الجاري، قرّرت السلطات السودانية، فرض حظر تجوال إلى أجل غير مسمى، في ولاية غرب دارفور على خلفية أعمال عنف شهدتها الولاية.

والجمعة، أعلنت لجنة أطباء غرب دارفور، ارتّفاع ضحايا أحداث مدينة الجنينة إلى”161″، فيما لم يتمّ تسجيل أيّ إصابةٍ جديدة.

المصدر : باج نيوز

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى