جرائم وحوادث

تفاصيل صادمة حول قضية مقتل ضابط شرطة جوار كوبري المنشية

كشفت أسرة ضابط الشرطة القتيل قرب كوبري المنشية الملازم أوّل علي جعفر، بأنّ ابنهم تعرّض لاعتداء قبيل تعرّضه لإطلاق النار.

وقالت مصادر إنّ أسرة تحصّلت على صور أشعة أجريت لابنهم القتيل وأنّهم قاموا بعرضها على أكثر من”6″ أطباء واختصاصيين عدد منهم في أوروبا وأمريكا أكّدوا لهم أنّ هنالك كسورًا بأجزاء متفرّقة من الجمجمة وأبرزها كسر في الفك لا يمكن بأيّ حالٍ من الأحوال أنّ يكون سببه الطلق الناري الذي بدا واضحًا دخوله من جهة وخروجه من الجهة الأخرى من الرأس.

وتمت الأشارة إلى أنّ الأطباء أكّدوا أنّ رحلة الطلق الناري من لحظة الدخول وحتى الخروج بالجهة الأخرى لا يمكن أنّ تسبّب بأيّ حالٍ من الأحوال كلّ تلك الإصابات المتعدّدة والتي ربما قد تكون ناجمة من إصابةٍ بآلةٍ صلبة.

وكان الحادث قد وقع في الثالث والعشرين من سبتمبر الماضي بعدما تلّقت الشرطة بلاغًا بأنّ ضابط أصيب بطلقٍ ناري من مسدسه الخاص، وأوقفت إحدى الفتيات متهمةً في البلاغ حيث كانت تجلس بجواره في المقعد الأمامي بالسيارة ووقع الحادث على بعد نحو”50″ مترًا جنوب كوبري المنشية.

باج نيوز

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى